باحثون يتمكنون من تطوير مادة جديدة يمكن استخدامها في نسيج الثياب بهدف مراقبة حرارة الشخص

باحثون يتمكنون من تطوير مادة جديدة يمكن استخدامها في نسيج الثياب بهدف مراقبة حرارة الشخص

تمكن باحثون من جامعة دبلن التكنولوجية وجامعة هيوستن الأمريكية من تطوير مادة مرنة مُصنعة من ألياف الكربون النانوية يمكن حياكتها ضمن الثياب واستخدامها في قياس درجة حرارة الشخص وتنبيهه عند حدوث أي تبدل فيها يستدعي تداخلاً علاجياً.

وبحسب الباحثين، فإن المادة الجديدة تتميز بمرونتها وقدرتها على تحسس التبدلات الدقيقة في درجة الحرارة، مما يرشحها للاستخدام في الثياب التي يمكن غسلها أو ذات الاستخدام لمرة واحدة.

ويقوم مبدأ استخدام هذه المادة في قياس درجة الحرارة على ناقليتها للكهرباء، إذ يمكن لتبدل حرارتها أن يُغير من ناقليتها للكهرباء، ومن ثم تضخيم هذه التبدلات لكي يمكن استشعارها عن طريق حسسات ومعالجات صغرية خاصة، دون أن تؤثر بشكل سلبي على الشخص الذي يرتديها.
ويشير الباحثون إلى أن هذه التقنية قد تكون ذات تكلفة اقتصادية معقولة نظراً لأن تراكيز ضئيلة من المادة تكفي ولا داعي لاستخدام كميات كبيرة منها.

جرى نشر الورقة البحثية الخاصة بالمادة الجديدة مؤخراً في مجلة المواد النانوية التطبيقية Applied Nano Matrials، ويمكنكم الاطلاع عليها على الرابط:

[ads4]

المصدر: خبر صحفي صادر عن جامعة هيوستن الأمريكية:

53 ردود
« Older Comments
« Older Comments

التعليقات مغلقة