دراسة حديثة: الحليب كامل الدسم أفضل من الحليب قليل الدسم بالنسبة للأطفال، ويساعدهم على تجنب زيادة الوزن والبدانة!

دراسة حديثة: الحليب كامل الدسم أفضل من الحليب قليل الدسم بالنسبة للأطفال، ويساعدهم على تجنب زيادة الوزن والبدانة!

من المعروف بأن الأطفال يستهلكون كميات كبيرة من حليب الأبقار يومياً حول العالم. وقد ظهرت بعض الإرشادات الرسمية التي توصي بتقديم الحليب قليل الدسم للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن سنتين، إلا أن دراسة حديثة ضخمة نقضت تلك التوصيات، وتوصلت إلى أن الحليب كامل الدسم أفضل للأطفال، وقد يساعدهم على تجنب زيادة الوزن والبدانة.

فقد قام باحثون من جامعة تورنتو الكندية بتحليل بيانات 28 دراسة سابقة اشتملت بمجموعها على حوالي 21 ألف طفل تتراوح أعمارهم بين سنة واحدة و 18 سنة، ووجدوا بأن الأطفال الذين تناولوا حليباً كامل الدسم كانوا أقل عرضة للإصابة بزيادة الوزن أو البدانة بالمقارنة مع الأطفال الذين تناولوا الحليب قليل الدسم.

وبحسب الباحثين، فإن الحاجة لا تزال قائمة لإجراء المزيد من الدراسات لتحري هذا الأمر، مع وجوب إعادة النظر في التوصيات التي ترشد الأهل لتقديم الحليب قليل الدسم للأطفال في سن مبكرة.

جرى نشر نتائج الدراسة مؤخراً في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية، ويمكنكم الاطلاع على الورقة البحثية على الرابط:

[ads4]